هذه زهرة “شقائق النعمان” لون احمر زاهي جدا، بتلات رقيقة و مرهفة و ما إن تقطفها حتى تتساقط هذه البتلات، لا تستطيع الاحتفاظ بها، و لا تستطيع زراعتها في البيت، هي زهرة برية، من احدى مزايا منطقة “سوريا”، و ينسب الاسم إلى “النعمان ابن المنذر” و لونها إلى دمه و دم الشهداء من كانو معه عندما رفضو الاستسلام للروم.

الصورة التقطتها البارحة، الزهرة خرجت من بين الاسمنت و الركام، كأنها لا تتحدى الطبيعة فقط بل تتحدى الانسان نفسه بكل جبروته.

الأحرى ان تكون هي رمزنا لـ”سوريا”، لا فل و لا ياسمين و لا ورد.

شقائق النعمان

شقائق النعمان

الصورة ملتقطة بعدسة جوال “سوني اريكسون X1”، مصغرة فقط.