spongefox.deviantart.com

قال الراوي: كان  الثعلب يجتهد في التقاط الأرنب  منذ فترة طويلة و لم يستطع القبض عليه، طبعا بنية أكله، و كلما حاول بفكرة كانت هذه الفكرة تفشل لسبب ما، هذه المرة قرر الثعلب ان يأتي في طريق الأرنب و يمثل دور الثعلب الميت، لعل الأرنب يقترب منه فيصبح في مرمى جسده فينقض عليه.
من بعيد شاهد الأرنب الثعلب ملقى على الأرض لا يتحرك، لكنه قبل أن يقترب صاح  بصوت مرتفع، لو كان الثعلب ميتا لرفع رجليه عاليا.
سمع ذلك الثعلب و قال في نفسه: هذا الأرنب الاحمق يظن ان الثعالب تموت رافعة أرجلها، و لكني إن لم أفعل ذلك لن يظن أني ميت.
فرفع الثعلب أرجله للأعلى، انتبه إلى ذلك الأرنب ففر مبتعدا عن الطريق.
قال الثعلب: تباً، ربما شاهدني  وانا اتحرك، ولكن لا أظن، اظنه رأى شيئا آخر من بعيد، ياله من أرنب غبي.

و هكذا قال الراوي نكتشف أن الأرنب غبي جدا عندما اعتقد أن الثعلب يموت رافعا أرجله، و نجد أيضا ان الثعلب قليل الحظ.